19910

19910

[الأهرام الإقتصادي ]

أمان للتمويل متناهي الصغر:​ ​نستهدف افتتاح 150 فرعا للشركة خلال 5 سنوات

[الأجيال الحرة ]

«أمان للتمويل متناهى الصغر» تحصل على ترخيص مزاولة النشاط

[مصرس ]

«أمان للتمويل متناهى الصغر» تحصل على ترخيص مزاولة النشاط

[اراب فاينانس ]

أمان للتمويل تبدأ نشاطها في النصف الثاني من 2018

[بوابة الأهرام ]

شركة جديدة للتمويل المتناهى الصغر تبدأ نشاطها فى مصر

[جريدة المال ]

أمان للتمويل تبدأ نشاطها في النصف الثاني من 2018

المزيد من الأخبار

تعريف التمويل متناهي الصغر

هو كل تمويل يمنح لأغراض إقتصادية ( تجارية – خدمية – إنتاجية ) لأصحاب الأعمال والمشروعات متناهية الصغر القائمة والمدرة للدخل وبحد أقصي الحدود التي تحددها الهيئة العامة للرقابة المالية . الفئة المستهدفة من التمويل هم كافة العملاء من أصحاب الأعمال والمشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر القائمة والمدرة للدخل والذين يتمتعون بالسمعة الجيدة .

الشمول المالي

الشمول المالي، هو مصطلح أطلق عليه العديد من التعريفات، ولعل أبرزها: إدخال أو دمج الفئات التي يطلق عليها مهمّشة ماليا أو من ذوي الدخل المالي المنخفض الذي لا يسمح لها بالانخراط في عمليات النظام المصرفي، بتوفير الخدمات المالية المناسبة لهم ويهتم الشمول المالي بتقديم الخدمات المالية باستخدام الطرق السھلة والبسيطة وبأقل التكاليف، مثل الدفع عن طريق الھاتف المحمول.

تشير الدراسات إلى أن 38% من البالغين حول العالم خارج الأنظمة المصرفية، وغالبيتهم موجودون في دول جنوب آسيا ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وتبيّن أن 75% من الفقراء لا يتعاملون مع المصارف بسبب ارتفاع التكاليف وبُعد المسافات والمتطلبات المرهقة لفتح حساب مالي. وأن 2.5 مليار نسمة حول العالم لا يحصلون على خدمات مالية رسمية. ولا يدخر سوى 25 % من البالغين في العالم الذين يكسبون أقل من دولارين للفرد في اليوم أموالهم في مؤسسات مالية رسمية.

يلعب الشمول المالي دورا اجتماعيا مهما على الشريحة الأكبر لمحدودي ومتوسطي الدخل وكذلك المرأة والمشروعات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة من خلال ضمان وصول الخدمات المالية لتلك الفئات.

وتعمل الحكومات والجهات المانحة ومقدمى الخدمات المالية، على نحو متزايد، على تعزيز الشمول المالي في القطاعات المالية لضمان توافر الخدمات لجميع الأفراد، بما في ذلك أصحاب الدخول المنخفضة.

وتشتمل هذه الجهات على منظمات غير حكومية وجمعيات تعاونية ومؤسسات أهلية لتنمية المجتمعات المحلية، وبنوك تجارية وحكومية وشركات متخصصة فى تقديم التمويل متناهي الصغر، وشركات بطاقات الائتمان ومقدمي الخدمات السلكية واللا سلكية والتحويل البرقي ومكاتب البريد وغيرها من الأنشطة التي تتيح الوصول إلى منافذ البيع. وأصبحت نماذج الأعمال ومُقدِّمي الخدمات الجديدة في كثير من الحالات حيوية وفاعلة بفضل الابتكارات التقنية، ومنها انتشار